بالاقساط   بالاقساط   بالاقساط

دبلوم التسويق الصيدلاني

 

ads

 

الأكثر قراءة

آراء

باكستان.. الآلاف يتظاهرون تنديدًا بالمجازر ضد المسلمين الروهنغيا
  • الإثنين, 11 أيلول 2017

البرق - نظّم حزب "الجماعة الإسلامية" في مدينة كراتشي جنوبي باكستان، الأحد، مسيرة تنديدًا بالمجازر التي يمارسها جيش ميانمار ضد المسلمين الروهنغيا في إقليم أراكان غربي البلاد، حسب مراسل الأناضول.

وشارك في المسيرة التي انطلقت من نصب "محمد علي جنة" آلاف الأشخاص، وانتهت عند "تيبت سنتر" بالمدينة.

واتصل سراج الحق، رئيس حزب "الجماعة الإسلامية" (أكبر الأحزاب السياسية الدينية/معارض)، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة (تليكونفرانس)، وخاطب الجماهير المحتشدة.

وفي كلمته دعا سراج الحق زعماء دول العالم إلى وضع حد للإبادة الجماعية التي يتعرض لها مسلمو أراكان.

كما رفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات من قبيل: "أقفوا الإبادة الجماعية في أراكان"، وحملوا صورًا لضحايا مسلمين قتلوا في أراكان.

والسبت، استدعت وزارة الخارجية الباكستانية، سفير ميانمار لدى إسلام أباد "وين ميينت"، احتجاجا على العنف الممارس من قِبل جيش ميانمار ضد مسلمي الروهنغيا في إقليم أركان.

وذكرت الخارجية في بيان، لها اطّلعت عليه الأناضول، أنها أبلغت سفير ميانمار لدى إسلام أباد "احتجاجها الشديد على أعمال العنف التي يتعرض لها مسلمو أراكان".

ومنذ 25 أغسطس/آب الماضي، يرتكب جيش ميانمار إبادة جماعية ضد أقلية الروهنغيا المسلمة في الإقليم الواقع غربي البلاد.

ولا تتوفر إحصائية واضحة بشأن ضحايا تلك الإبادة، لكن الناشط الحقوقي بأراكان عمران الأراكاني، قال في تصريحات للأناضول، إنهم رصدوا 7 آلاف و354 قتيلًا، و6 آلاف و541 جريحا من الروهنغيا منذ بداية حملة الإبادة الأخيرة وحتى الأربعاء (6 سبتمبر/أيلول الجاري).

وأمس السبت، قدّرت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، عدد الروهنغيا الفارّين من أراكان إلى بنغلاديش منذ اندلاع أعمال العنف بنحو 290 ألف شخص.

(الأناضول)