ama

الأكثر قراءة

آراء

عمًان تفوز بجائزة اليونسكو للمدن الثقافية التعلّمية
  • الثلاثاء, 06 تشرين1 2015

 البرق - أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونسكو"، فوز مدينة عمّان بـ"جائزة اليونسكو للمدن التعلّمية" للعام 2015، وهي جائزة سنوية استحدثتها المنظمة الدولية هذا العام لتكريم المدن التي تعمل على تكريس فكرة التعلّم، وتطوير المعارف والخبرات في الحياة اليومية لمجتمعاتها.
وتسلّم المدير التنفيذي للثقافة في أمانة عمّان الكبرى، سامر خير أحمد، شهادة الجائزة من المدير العام المساعد لليونسكو، كيان تانغ، في حفل خاص أقيم ضمن أعمال المؤتمر الثاني للمدن التعلّمية، الذي نظمه معهد التعلم مدى الحياة التابع لليونسكو في مدينة مكسيكو سيتي خلال الأسبوع الماضي، بحضور مشاركين من أكثر من 85 دولة من مختلف قارات العالم.
وفازت عمّان بالجائزة إلى جانب إحدى عشرة مدينة، من أستراليا والبرازيل وإيرلندا والمكسيك وفنلندا وأثيوبيا وبريطانيا وكوريا والصين والبرغواي والفلبين، من بين نحو ألف مدينة في العالم صنفتها اليونسكو مدناً تعلّمية، وذلك تقديراً لمشروع تحويل عمّان مدينة تعلّمية، الذي يجري تنفيذه منذ العام 2011، بالشراكة ما بين مديرية الثقافة في أمانة عمّان الكبرى والملتقى الثقافي العربي، تحت عنوان "جيرة: عمّان مدينة تعلّمية ومضيافة"، بمشاركة واسعة من هيئات ثقافية ومبادرات أهلية وأفراد متطوعين.
وقال المدير التنفيذي للثقافة في أمانة عمّان إن هذا الفوز يعبّر عن تقدير اليونسكو لمشروع عمّان الثقافي في توظيف المنتجات الثقافية من أجل التنمية المعرفية والسلوكية في مجتمع المدينة، وهو المنهج الذي يقوم عليه مشروع "جيرة" وكذلك عدد من مشاريع أمانة عمّان الثقافية وشركائها من الهيئات والمؤسسات الأهلية، حيث ترفع مديرية الثقافة في الأمانة شعار "الثقافة من أجل التنمية"، الذي يعنى بتقديم الخدمة الثقافية لمجتمع المدينة بشكل مباشر في المراكز والساحات والحدائق والمكتبات والفضاءات العامة في مختلف مناطق المدينة، من خلال ورش عمل وتدريب ومحاضرات ونقاشات ومناظرات وزيارات ميدانية، تستعمل المنتجات الثقافية والفنية المختلفة لنشر المعرفة والقيم السلوكية الإيجابية لمختلف شرائح المجتمع.
وأضاف خير إن آلاف من المواطنين استفادوا من هذه البرامج على مدار السنوات الخمس الماضية، سواء من الكبار، أو من الفتيان والفتيات الذين تخصص لهم ثقافية أمانة عمّان برنامجاً خاصاً يتناول من خلال التدريب على المسرح والفنون اليدوية والتصوير الفوتوغرافي، تكريس القيم المدنيّة مثل احترام القانون، واحترام التنوع والحق في الاختلاف، وتعميق الإحساس بالمشاركة العامة، وغيرها، ويجري تنفيذه بالتعاون مع مديريات التربية والتعليم وطيف واسع من المؤسسات الحكومية والأهلية والمتخصصين، حيث تعمد ثقافية الأمانة لإقامة شراكات واسعة من الهيئات والمبادرات الفاعلة والمؤثرة في مجتمع المدينة، وتتجنب قدر الإمكان تنفيذ العمل الثقافي بشكل منفرد.
ويقدم برنامج "جيرة" الذي فاز بجائزة اليونسكو، فرصة لمواطني المدينة لتبادل المعارف والخبرات والمهارات، سواء من قبل المشاركين الأفراد، أو المؤسسات والهيئات التطوعية والعاملة في المدينة، عبر تبادل الزيارات والتشبيك الثقافي بينها. وقالت سيرين حليلة رئيسة الملتقى التربوي العربي الذي ينفذ المشروع بالشراكة مع ثقافية الأمانة، إن الجائزة هي بمثابة فوز لجميع أهالي مدينة عمّان، وتمثل بالنسبة لمختلف المؤسسات والجهات الشريكة في مشروع "جيرة" دافعاً لمزيد من العمل لتكريس عمّان مدينة تعلّمية ومضيافة. مضيفة أن مبادرة "جيرة" تجسد رؤية الملتقى في ضرورة استعادة التعلّم غير النظامي في حياتنا، ليشغل الحيز الذي يستحقه، ويقلص هيمنة التعليم الرسمي، وذلك كي يكون مبدأ التعلّم أساساً لتطور المجتمع وتقدمه.
ومن الجدير بالذكر أن مشروع المدينة التعلّمية الذي تنفذه عمّان، حظي باهتمام منظمة المدن العربية، حيث أفردت له جلسة خاصة في مؤتمرها الذي عقدته في الدوحة العام 2013، قدمت فيها مدينة عمّان عروضاً شرحت فكرة المدينة التعلّمية، وتطبيقاتها في عمّان. وقد اختارت منظمة المدن العربية خلال العام الجاري مدينة عمّان مركزاً لمجموعة العمل الثقافي للمدن العربية، التي سيكون من مهامها تعميم فكرة المدن التعلّمية في العالم العربي، إلى جانب تطوير العمل الثقافي العربي.